منتدى هبه الاخضر دبلوم مهنى وخاص -تكنولوجيا تعليم
لقراءة الموضوع عليك بالتسجيل اولا

منتدى هبه الاخضر دبلوم مهنى وخاص -تكنولوجيا تعليم

دبلوم مهنى وخاص تكنولوجيا التعليم
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
دعوة عامة لزيارة موقع تكنولوجيا التعليم موقع يحتوى على كل المفاهيم التى ستحتاجونها خلال الدبلوم المهنى والدبلوم الخاص رابط الموقع هو : http://technology2010.koral.co.il
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط تكنولوجيا العصر على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى هبه الاخضر دبلوم مهنى وخاص -تكنولوجيا تعليم على موقع حفض الصفحات
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
هبه الاخضر
 
محمود الحداد
 
srsr7684@yahoo.com
 
kindtree
 
yahya
 
riri
 
هناء السيد
 
samir
 
ضحى انور
 
صلاح البحيرى
 
أفضل 10 فاتحي مواضيع
هبه الاخضر
 
kindtree
 
srsr7684@yahoo.com
 
هناء السيد
 
samir
 
yahya
 
محمود الحداد
 
boshra
 
mahmod abdo
 
riri
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 182 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ahmed zaghloul فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 301 مساهمة في هذا المنتدى في 138 موضوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» المواضيع المطلوبة عند الدكتورة سعاد شاهين لمادة المنهج التكنولوجي
الأحد نوفمبر 17, 2013 8:02 am من طرف samy24

» للانتقال لمنتدى الدبــــــــــــــــــــــــلوم الخـــــــــــــاص والذى يعرف بمنتدى اصدقاء تكنولوجيا التعليم طول العمر اضغط على الرابط
الأربعاء مايو 18, 2011 5:20 am من طرف هبه الاخضر

» النملة الكسولة شعر للشاعر العظيم احمد شوقى تحت عنوان العمل عباده فى كتاب دين للصف الخامس الابتدئى
الإثنين نوفمبر 08, 2010 3:35 am من طرف هبه الاخضر

» تهنئة سارة من طلاب دبلوم خاص للاستاذ / محمود عبد الحميد وذلك لحصول اخته على درجة الماجستير فى قسم رياض الاطفال ونرجو لها المزيد
الأحد سبتمبر 26, 2010 1:09 pm من طرف حنان

» ازكار الصباح والمساء وايات للعلاج
الإثنين سبتمبر 06, 2010 8:41 pm من طرف omar

» اسئلة ياريت كل واحد يجاوب عليها بصراحة
الإثنين سبتمبر 06, 2010 8:09 pm من طرف omar

» لو فى حاجه لسه مش كامله ياريت تقولولى وهكملها بأذن الله وبالتوفيق ان شاء الله
الإثنين سبتمبر 06, 2010 5:40 pm من طرف هبه الاخضر

» اجابة السؤال الثالث
السبت أغسطس 28, 2010 12:32 pm من طرف هبه الاخضر

» اجابة السؤال الثانى بتاع التعليم الالكترونى
السبت أغسطس 28, 2010 12:24 pm من طرف هبه الاخضر

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 ازكار الصباح والمساء وايات للعلاج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
omar



عدد المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 03/06/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: ازكار الصباح والمساء وايات للعلاج   الإثنين سبتمبر 06, 2010 8:41 pm


بعد الفجر وبعد العصر

عن شَدَّادُ بْنُ أَوْسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : سَيِّدُ الاسْتِغْفَارِ أَنْ تَقُولَ " اللَّهُمَّ أَنْتَ رَبِّي لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ خَلَقـْتَنِي وَأَنَا عَبْدُكَ (أمَتـُك) وَأَنَا عَلَى عَهْدِكَ وَوَعْدِكَ مَا اسْتَطَعْتُ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا صَنَعْتُ أَبُوءُ لَكَ بِنِعْمَتِكَ عَلَيَّ ( أشكر نِعْمَتِكَ) وَأَبُوءُ( أعترف) لَكَ بِذَنْبِي فَاغْفِرْ لِي فَإِنَّهُ لا يَغْفِرُ الذنُوبَ إِلا أَنْتَ "
َمَنْ قَالَهَا مِنْ النَّهَارِ مُوقِنًا بِهَا فَمَاتَ مِنْ يَوْمِهِ قَبْلَ أَنْ يُمْسِيَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ وَمَنْ قَالَهَا مِنْ اللَّيْلِ وَهُوَ مُوقِنٌ بِهَا فَمَاتَ قَبْلَ أَنْ يُصْبِحَ فَهُوَ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ . { رواه البخاري وغيره }

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ خُبَيْبٍ قَالَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُلْ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ وَالْمُعَوِّذَتَيْنِ حِينَ تُمْسِي وَحِينَ تُصْبِحُ ثَلاثَ مَرَّاتٍ تَكْفِيكَ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ . { رواه ت , ن , د }

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا مِنْ عَبْدٍ يَقُولُ فِي صَبَاحِ كُلِّ يَوْمٍ وَمَسَاءِ كُلِّ لَيْلَةٍ
" بِسْمِ اللَّهِ الَّذِي لا يَضُرُّ مَعَ اسْمِهِ شَيْءٌ فِي الأرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ لَمْ يَضُرَّهُ شَيْءٌ . { رواه ت , جه , د }

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ لَدَغَتْنِي عَقْرَبٌ الْبَارِحَةَ قَالَ أَمَا لَوْ قُلْتَ حِينَ أَمْسَيْتَ " أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التـَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ "
لَمْ تَضُرَّكَ . { رواه مسلم وغيره }

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ قَالَ " لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلـْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " مَنْ قَالَهَا عَشْـرَ مَرَّاتٍ حِينَ يُصْبِحُ كُتِبَ لَهُ بِهَا مِائَةُ حَسَنَةٍ , وَمُحِيَ عَنْهُ بِهَا مِائَةُ سَيِّئَةٍ , وَكَانَتْ لَهُ عَدْلَ رَقَبَةٍ , وَحُفِظَ بِهَا يَوْمَئِذٍ حَتَّى يُمْسِيَ , وَمَنْ قَالَ مِثْلَ ذَلِكَ حِينَ يُمْسِي كَانَ لَهُ مِثْلُ ذَلِكَ . { متفق عليه واللفظ لأحمد }

هذا الذكر هدية الله للمسلمين من قاله يحصل على ثواب من جلس يذكر الله من بعد صلاة الفجر حتى نصف النهار فهل نقبل الهدية ؟
عَنْ جُوَيْرِيَةَ بِنْتِ الْحَارِثِ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ عَلَيْهَا وَهِيَ فِي مَسْجِدِهَا ثُمَّ مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِهَا قَرِيبًا مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ فَقَالَ لَهَا مَا زِلْتِ عَلَى حَالِكِ فَقَالَتْ نَعَمْ قَالَ أَلا أُعَلِّمُكِ كَلِمَاتٍ تَقُولِينَهَا ِهيَ أَكْثَرُ وَأَرْجَحُ أَوْ أَوْزَنُ مِمَّا قُلْتِ :
" سُبْحَانَ اللَّهِ عَدَدَ خَلـْقِهِ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أي سُبْحَان اللَّه الذي خلق هذا العدد الهائل من المخلوقات كلها
" سُبْحَانَ اللَّهِ رِضَا نَفْسِهِ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أَيْ أَقُولُ لَهُ التَّسْبِيحُ بِقَدْرِ مَا يُرْضِيه اِبْتِغَاء وَجْهه
" سُبْحَانَ اللَّهِ زِنَةَ عَرْشِهِ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أَيْ أُسَبِّحُهُ بوزنِ عَرْشِهِ العظيم الذي لا يعلم قدره إلا الله
" سُبْحَانَ اللَّهِ مِدَادَ كَلِمَاتِهِ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ . وَكَلِمَاته تَعَالَى أيَ كل كلمة قالها الله تعالى ومن ذلك القرآن
{ رواه مسلم وغيره }


بعد الفجر وبعد العصر
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ كَانَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَعَوَاتٌ لا يَدَعُهُنَّ " اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْهَمِّ وَالْحَزَنِ وَالْعَجْزِ وَالْكَسَلِ وَالْبُخْلِ وَالْجُبْنِ وَالدَّيْنِ وَغَلَبَةِ الرِّجَالِ "
{ رواه البخاري واللفظ لغيره }

عن عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ يَقُولُ لَمْ يَكُنْ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدَعُ هَؤُلاءِ الدَّعَوَاتِ حِينَ يُصْبِحُ وَحِينَ يُمْسِي" اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ , اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْعَفْوَ وَالْعَافِيَةَ فِي دِينِي وَدُنْيَايَ وَأَهْلِي وَمَالِي , اللَّهُمَّ اسْتـُرْ عَوْرَاتِي وَآمِنْ رَوْعَاتِي , اللَّهُمَّ احْفَظْنِي مِنْ بَيْنِ يَدَيَّ وَمِنْ خَلْفِي وَعَنْ يَمِينِي وَعَنْ شِمَالِي وَمِنْ فَوْقِي , وَأَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ أُغْـتَالَ مِنْ تَحْتِي " قَالَ يَعْنِي الْخَسْفَ .
{ رواه د ورجاله ثقات }

عَنْ أَبِي بَكْرَةَ قَالَ إِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْعُو " اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي بَدَنِي اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي سَمْعِي اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي بَصَرِي لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ

" اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْكُفـْرِ وَالفـَقـْرِ اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقـَبْرِ لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ { روا ه د}

عن أبي بَكْرٍ الصِّدِّيقَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ عَلِّمْنِي مَا أَقُولُ إِذَا أَصْبَحْتُ وَإِذَا أَمْسَيْتُ فَقَالَ يَا أَبَا بَكْرٍ قُلْ " اللَّهُمَّ فَاطِرَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ رَبَّ كُلِّ شَيْءٍ وَمَلِيكَهُ أَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ نَفْسِي وَمِنْ شَرِّ الشَّيْطَانِ وَشِرْكِهِ وَأَنْ أَقْتَرِفَ عَلَى نَفْسِي سُوءًا أَوْ أَجُرَّهُ إِلَى مُسْلِمٍ " { رواه ت}

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ كَانَ نَبِيُّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَمْسَى قَالَ " أَمْسَيْنَا وَأَمْسَى (أَصْبَحْنَا وَأَصْبَحَ) الْمُلـْكُ لِلَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ , لَهُ الْمُلـْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ رَبِّ أَسْأَلُكَ خَيْرَ مَا فِي هَذِهِ اللَّيْلَةِ (هذا اليوم) وَخَيْرَ مَا بَعْدَهَا ( مابعده) وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا فِي هَذِهِ اللَّيْلَةِ (هذا اليوم) وَشَرِّ مَا بَعْدَهَا (مابعده) رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْكَسَلِ وَسُوءِ الْكِـبَرِ رَبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابٍ فِي النَّارِ وَعَذَابٍ فِي الْقـَبْرِ "
وَإِذَا أَصْبَحَ قَالَ ذَلِكَ أَيْضًا أَصْبَحْنَا وَأَصْبَحَ الْمُلْكُ لِلَّهِ . { رواه مسلم وغيره }

عن أبي سَعِيدٍ الْخُدْرِيَّ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ مَنْ قَالَ " رَضِيتُ بِاللَّهِ رَبًّا وَبِالاسْلامِ دِينًا وَبِمُحَمَّدٍ رَسُولا " وَجَبَتْ لَهُ الْجَنَّةُ { رواه مسلم واللفظ لغيره }


قبــــــل النــــــــوم

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ َقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَوَيْتَ إِلَى فِرَاشِكَ فَاقْرَأْ آيَةَ الْكُرْسِيِّ لَنْ يَزَالَ مَعَكَ مِنْ اللَّهِ حَافِظٌ وَلا يَقْرَبُكَ شَيْطَانٌ حَتَّى تُصْبِحَ . { متفق عليه }
" اللـَّهُ لا إِلَهَ إِلا هُوَ , الـْحَيُّ الـْقـَيّـُومُ , لا تَأْخُـذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ , لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأرْضِ , مَنْ ذَا الـَّذِي يَشْفـَعُ عِنْدَهُ إِلا بِإِذنِهِ , يَعْـلـَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلـْفـَهُمْ , وَلا يُحِيـطـُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلـْمِهِ إِلا بِمَا شَاءَ , وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضَ , وَلا يَئـُودُهُ حِفـْظـُهُمَا , وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255) " سنة : غفلة أو نعاس وَلا يَئـُودُهُ : لا يتعبه

عَنْ أَبِي مَسْعُودٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ قَرَأَ بِالايَتَيْنِ مِنْ آخِرِ سُورَةِ الْبَقَرَةِ فِي لَيْلَةٍ كَفَتَاهُ { متفق عليه }
" آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنـْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ , كُلٌّ آمَنَ بِاللـَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَكُتـُبِهِ وَرُسُلِهِ , لا نُفـَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ , وَقَالـُوا سَمِعْنَا وَأَطـَعْـنَا غُفـْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الـْمَصِيرُ (285) لا يُكَلـِّفُ اللَّهُ نَفـْسًا إِلا وُسْعَهَا , لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكـْتَسَبَتْ , رَبَّنَا لا تـُؤَاخِـذنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطـَأنَا , رَبَّنَا وَلا تَحْمِلْ عَلـَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلـْتَهُ عَلَى الـَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا , رَبَّنَا وَلا تـُحَمِّـلْنَا مَا لا طَاقَةَ لَنَا بِهِ , وَاعْفُ عَنـَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا , أَنْتَ مَوْلانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286) "

عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا فُلانُ إِذَا أَوَيْتَ إِلَى فِرَاشِكَ فَقُلْ " اللَّهُمَّ أَسْلـَمْتُ نَفـْسِي إِلَيْكَ وَوَجَّهْتُ وَجْهِي إِلَيْكَ وَفَوَّضْتُ أَمْرِي إِلَيْكَ وَأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ رَغْبَةً وَرَهْبَةً إِلَيْكَ لا مَلْجَأَ وَلا مَنْجَا مِنْكَ إِلا إِلَيْكَ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الـَّذِي أَنْزَلـْتَ وَبِنَبــِيّـِكَ الَّذِي أَرْسَلـْتَ "
فَإِنَّكَ إِنْ مُتَّ فِي لَيْلَتِكَ مُتَّ عَلَى الْفِطْرَةِ وَإِنْ أَصْبَحْتَ أَصَبْتَ أَجْرًا { متفق عليه }

أَصَبْتَ أَجْرًا : أي بُنِيَ لَهُ بَيْت فِي الْجَنَّة أو رزق صَلاحًا فِي الْمَال وَزِيَادَة فِي الاعْمَال أو كلاهما

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ إِذَا أَوَى أَحَدُكُمْ إِلَى فِرَاشِهِ فَلْيَنْفُضْ فِرَاشَهُ بِشيء وَلْيُسَمِّ اللَّهَ فَإِنَّهُ لا يَعْلَمُ مَا خَلَفَهُ بَعْدَهُ عَلَى فِرَاشِهِ فَإِذَا أَرَادَ أَنْ يَضْطَجِعَ فَلْيَضْطَجِعْ عَلَى شِقِّهِ
الايْمَنِ وَلْيَقُلْ " سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ رَبِّي بِكَ وَضَعْتُ جَنْبِي وَبِكَ أَرْفَعُهُ إِنْ أَمْسَكـْـتَ نَفـْسِي فَاغْـفِرْ لَهَا وَإِنْ أَرْسَلـْتَهَا فَاحْفَظـْهَا بِمَا تَحْفَظُ بِهِ عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ "
{ متفق عليه }


آيات وأدعية لعلاج الأمراض
قراءة الفاتحة ( ..... حديث رقـيـة اللـديغ ) { متفق عليه }
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا اشْتَكَى يَقْرَأُ عَلَى نَفْسِهِ بِالْمُعَوِّذَاتِ وَيَنْفُثُ فَلَمَّا اشْتَدَّ وَجَعُهُ كُنْتُ أَقْرَأُ عَلَيْهِ وَأَمْسَحُ بِيَدِهِ رَجَاءَ بَرَكَتِهَا . { متفق عليه }

عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا أَتَى مَرِيضًا أَوْ أُتِيَ بِهِ قَالَ
" أَذْهِبْ الْبَاسَ رَبَّ النَّاسِ اشْفِ وَأَنْتَ الشَّافِي لا شِفَاءَ إِلا شِفَاؤُكَ شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا " { متفق عليه }

عَنْ عَائِشَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا اشْتَكَى الانْسَانُ الشَّيْءَ مِنْهُ أَوْ كَانَتْ بِهِ قَرْحَةٌ أَوْ جُرْحٌ وَضَعَ سَبَّابَتَهُ بِالارْضِ{ ثُمَّ مسح بها مكان الأ لم } ويقول " بِاسْمِ اللَّهِ تُرْبَةُ أَرْضِنَا بِرِيقَةِ بَعْضِنَا ِيُشْفَى سَقِيمُنَا بِإِذْنِ رَبِّنَا " { متفق عليه }

عَنْ عُثْمَانَ بْنِ أَبِي الْعَاصِ أَنَّهُ قَالَ أَتَانِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَبِي وَجَعٌ قَدْ كَانَ يُهْلِكُنِي فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ امْسَحْ بِيَمِينِكَ سَبْعَ مَرَّاتٍ وَقُلْ (في كل مسحة ) " أَعُوذُ بِعِزَّةِ اللَّهِ وَقُدْرَتِهِ وَسُلْطَانِهِ مِنْ شَرِّ مَا أَجِدُ " قَالَ فَفَعَلْتُ فَأَذْهَبَ اللَّهُ مَا كَانَ بِي فَلَمْ أَزَلْ آمُرُ بِهِ أَهْلِي وَغَيْرَهُمْ . { رواه مسلم واللفظ لغيره }

عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ مَا مِنْ عَبْدٍ مُسْلِمٍ يَعُودُ مَرِيضًا لَمْ يَحْضُرْ أَجَلُهُ فَيَقُولُ سَبْعَ مَرَّاتٍ " أَسْأَلُ اللَّهَ الْعَظِيمَ رَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ أَنْ يَشْفِيَكَ " إِلا عُوفِيَ .
{ رواه ت, د , حم}
وللوقاية من الحـسد والعـين والمـس
عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُعَوِّذُ الْحَسَنَ وَالْحُسَيْنَ وَيَقُولُ إِنَّ أَبَاكُمَا كَانَ يُعَوِّذُ بِهَا إِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ " أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ وَهَامَّةٍ وَمِنْ كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ " { رواه البخاري وغيره }
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ أَنَّ جِبْرِيلَ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ يَا مُحَمَّدُ اشْتَكَيْتَ قَالَ نَعَمْ قَالَ " بِاسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ يُؤْذِيكَ مِنْ شَرِّ كُلِّ نَفْسٍ وَعَيْنِ حَاسِدٍ بِاسْمِ اللَّهِ أَرْقِيكَ وَاللَّهُ يَشْفِيكَ " { رواه مسلم وغيره }
عَنِ الْوَلِيدِ بْنِ الْوَلِيدِ أَنَّهُ قَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي أَجِدُ وَحْشَةً قَالَ إِذَا أَخَذْتَ مَضْجَعَكَ فَقُلْ " أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ مِنْ غَضَبِهِ وَعِقَابِهِ وَشَرِّ عِبَادِهِ وَمِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ وَأَنْ يَحْضُرُونِ " فَإِنَّهُ لا يُضَرُّ وَبِالْحَرِيِّ أَنْ لا يَقْرَبَكَ . { رواه حم ورجاله ثقات }
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول في دعائه " اللهم إني أعوذ بك مِنْ جَارِ السَّوْءِ فِي دَارِ الْمُقَامةِ " فإن جار البادية يتحول . {رواه ن, حب في صحيحيهما}




أذكار للطعام ونصائح هامة
عَنْ مُعَاذِ بْنِ أَنَسٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ أَكَلَ طَعَامًا فَقَالَ " الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَنِي هَذَا وَرَزَقَنِيهِ مِنْ غَيْرِ حَوْلٍ مِنِّي وَلا قـُوَّةٍ " غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِه .
{ رواه ت , جه}
عَنْ أَبِي أَيُّوبَ الْأَنْصَارِيِّ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَكَلَ أَوْ شَرِبَ قَالَ " الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَطْعَمَ وَسَقَى وَسَوَّغَهُ وَجَعَلَ لَهُ مَخْرَجًا " { رواه د ورجاله ثقات }
عن جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " إِذَا كَانَ جُنـْحُ اللَّيْلِ أَوْ أَمْسَيْتـُمْ فَكُفـُّوا صِبْيَانَكُمْ فَإِنَّ الشَّيَاطِينَ تـَنـْتـَشِرُ حِينَئِذٍ فَإِذَا ذَهَبَ سَاعَةٌ مِنْ اللَّيْلِ فَحُلـُّوهُمْ فَأَغْلِقـُوا الْأَبْوَابَ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فَإِنَّ الشَّيْطَانَ لا يَفـْتَحُ بَابًا مُغْلَقًا وَأَوْكُوا قِرَبَكُمْ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ وَخَمِّرُوا آنِيَتَكُمْ وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ وَلَوْ أَنْ تَعْرُضُوا عَلَيْهَا شَيْئًا وَأَطـْفِئُوا مَصَابِيحَكُمْ " { متفق عليه }
عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ " غَطُّوا الإِنَاءَ وَأَوْكُوا السِّقَاءَ فَإِنَّ فِي السَّنَةِ لَيْلَةً يَنْزِلُ فِيهَا وَبَاءٌ لا يَمُرُّ بِإِنَاءٍ لَيْسَ عَلَيْهِ غِطَاءٌ أَوْ سِقَاءٍ لَيْسَ عَلَيْهِ وِكَاءٌ إِلا نَزَلَ فِيهِ مِنْ ذَلِكَ الْوَبَاءِ " { رواه مسلم وغيره }

الأحاديث تحتوي على جملة من الفوائد التي غفل عنها الناس اليوم فتعرضوا لأضرار كثيرة

1- فَكُفـُّوا صِبْيَانَكُمْ أي منع الأطفال من الخروج في هذا الوقت وحدهم (من بعد الغروب حتى تمضي ساعة من الليل) وإذا خرجوا بصحبة أحد فليرقيهم بهذا الذكر (أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّةِ مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ وَهَامَّةٍ وَمِنْ كُلِّ عَيْنٍ لامَّةٍ ) مع عدم تركهم وحدهم في المنزل والحرص على تطهيرهم من النجاسات لأن الشيطان أقرب إلى النجاسة .
2- فَأَغْلِقـُوا الْأَبْوَابَ إغلاق باب الخروج ليلا مع التسمية لئلا يدخل الشيطان أو يتمكن من دل حيوان على الدخول .
3- وَأَوْكُوا قِرَبَكُمْ يعني أغلقوا أواني الشرب واذكروا اسم الله , وقال صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ( ... وَأَكْـفِئـُوا الْإِنَاءَ ) يعني قلب الأكواب و الأواني الفارغة إذا كانت مكشوفة أما إذا كانت توضع في دولاب فيكفي إغلاقه مع التسمية ولا ضرر في المجهز للغسيل .
4- وَخَمِّرُوا آنِيَتَكُمْ يعني غطوا أواني الطعام ولو بوضع عود على الإناء وَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ للوقاية من جميع أنواع الأذى .
5- وَأَطـْفِئُوا مَصَابِيحَكُمْ أي قبل النوم والمقصود هنا المصابيح التي توقد بالفتيل ( اللمبة الجاز ) لأنها قد تؤدى للحرائق لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ( .. فَإِنَّ الْفُوَيْسِقَةَ
{ الفأرة } رُبَّمَا اجْتَرَّتْ الفتيلة فَأَحْرَقَتْ أَهْلَ الْبَيْتِ ) وفي يومنا هذا يقصد بهذاالأمر غلق الغاز قبل النوم وعدم ترك نار السخان مشتعلة لغير حاجة .


أذكــــار الصـــلاة
ما يقال بعد التشهد
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْعُو وَيَقُولُ " اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ , وَمِنْ عَذَابِ النَّارِ , وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ , وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ " { متفق عليه }
أذكار الصلاة بعد السلام
التسبيح بعد الصلاة
" سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَاللَّهُ أَكْبَرُ " 33 مرة { متفق عليه }
" لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ , لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ , وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " مرة واحدة { رواه مسلم وغيره }
وورد في الحديث أن من قال ذلك حصل على الفوائد الآتية :
غُفِرَتْ له ذنوبه وَإِنْ كَانَتْ مثـلَ زَبَدِ الْبَحْرِ { م939 }
ولم يأت أحد يوم القيامة بمثل ما جاء به من الحسنات إلا من قال مثله {خ 798 }
يُعْطِي اللَّه تَعَالَى الْمُسَبِّح قُوَّة على إنجاز أعماله أَكْثَر مِمَّا يَقْدِر الْخَادِم على ذلك {د2594 }
يكون ذلك من أسباب إجابة الدعاء {ن1282 }

عَنْ جُوَيْرِيَةَ بِنْتِ الْحَارِثِ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ عَلَيْهَا وَهِيَ فِي مَسْجِدِهَا ثُمَّ مَرَّ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِهَا قَرِيبًا مِنْ نِصْفِ النَّهَارِ فَقَالَ لَهَا مَا زِلْتِ عَلَى حَالِكِ فَقَالَتْ نَعَمْ قَالَ أَلا أُعَلِّمُكِ كَلِمَاتٍ تَقُولِينَهَا ِهيَ أَكْثَرُ وَأَرْجَحُ أَوْ أَوْزَنُ مِمَّا قُلْتِ :
" سُبْحَانَ اللَّهِ عَـدَدَ خَلـْقِهِ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أي سُبْحَان اللَّه الذي خلق هذا العدد الهائل من المخلوقات كلها
" سُبْحَانَ اللَّهِ رِضَا نَفـْسِهِ" ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أَيْ أَقُولُ لَهُ التَّسْبِيحُ بِقَدْرِ مَا يُرْضِيه اِبْتِغَاء وَجْهه
" سُبْحَانَ اللَّهِ زِنـَةَ عَرْشِهِ" ثَلاثَ مَرَّاتٍ , أَيْ أُسَبِّحُهُ بوزنِ عَرْشِهِ العظيم الذي لا يعلم قدره إلا الله
" سُبْحَانَ اللَّهِ مِدَادَ كَلِمَاتِهِ" ثَلاثَ مَرَّاتٍ . وَكَلِمَاته تَعَالَى أيَ كل كلمة قالها الله تعالى ومن ذلك القرآن
{ رواه مسلم وغيره }
التهليل بعد الصلاة
عَنْ عن الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ عِنْدَ انْصِرَافِهِ مِنْ الصَّلاةِ
" لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " ثَلاثَ مَرَّاتٍ { متفق عليه}

عن الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلاةٍ مَكْتُوبَةٍ
" لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ , لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ , وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ , اللَّهُمَّ لا مَانِعَ لِمَا أَعْطَيْتَ , وَلا مُعْطِيَ لِمَا مَنَعْتَ , وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ " {متفق عليه }
وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ : يعني لا ينفع الغني غناه عند الله إنما ينفعه العمل الصالح



قَالَ ابْنُ الزُّبَيْرِ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلاةٍ حِينَ يُسَلِّمُ
" لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ , لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ , وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ , لا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ , لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ , وَلا نَعْبُدُ إِلا إِيَّاهُ , لَهُ النِّعْمَةُ وَلَهُ الْفَضْلُ وَلَهُ الثــَّنَاءُ الْحَسَنُ , لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ " { رواه مسلم وغيره }

الإستغفار بعد الصلاة
عَنْ ثَوْبَانَ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا انْصَرَفَ مِنْ صَلاتِهِ قَالَ
" أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ , أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ , أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ , اللَّهُمَّ أَنْتَ السَّلامُ وَمِنْكَ السَّلامُ تَبَارَكْتَ ذَا الْجَلالِ وَالْإِكْرَامِ" { رواه مسلم وغيره }

عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا سَلَّمَ مِنْ الصَّلاةِ قَالَ
" اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ , وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ, وَمَا أَسْرَفْتُ , وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي , أَنْتَ الْمُقَدِّمُ وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ , لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ "
{ رواه مسلم وغيره }

عَنْ عَائِشَةَ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا جَلَسَ مَجْلِسًا أَوْ صَلَّى تَكَلَّمَ بِكَلِمَاتٍ فَسَأَلَتْهُ عَائِشَةُ عَنْ الْكَلِمَاتِ فَقَالَ إِنْ تَكَلَّمَ بِخَيْرٍ كَانَ طَابِعًا عَلَيْهِنَّ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَإِنْ تَكَلَّمَ بِغَيْرِ ذَلِكَ كَانَ كَفَّارَةً لَهُ " سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَسْتَغـْفِرُكَ وَأَتـُوبُ إِلَيْكَ " { رواه ن , حم }

عن مِحْجَنَ بْنَ الْأَدْرَعِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَخَلَ الْمَسْجِدَ{ فسمع رجل يقول بعد الصلاة}
" اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ يَا أَللَّهُ , بِأَنَّكَ الْوَاحِدُ الْأَحَدُ الصَّمَدُ , الَّذِي لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ , وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُـفـُوًا أَحَدٌ , أَنْ تَغْفِرَ لِي ذُنُوبِي , إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفـُورُ الرَّحِيمُ "
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدْ غُفِرَ لَهُ , قَدْ غُفِرَ لَهُ , قَدْ غُفِرَ لَهُ . { رواه ن , د }

أنواع أخرى من الذكر بعد الصلاة
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ سَمِعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلًا يَقُولُ
" اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِأَنَّ لَكَ الْحَمْدَ , لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ , وَحْدَكَ لا شَرِيكَ لَكَ , الْمَنَّانُ , بَدِيعُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ , ذُو الْجَلالِ وَالْإِكْرَامِ"
فَقَالَ لَقَدْ سَأَلَ اللَّهَ بِاسْمِهِ الْأَعْظَمِ الَّذِي إِذَا سُئِلَ بِهِ أَعْطَى وَإِذَا دُعِيَ بِهِ أَجَابَ { رواه أصحاب السنن , حم}

خ2610 كَانَ سَعْدٌ يُعَلِّمُ بَنِيهِ هَؤُلَاءِ الْكَلِمَاتِ كَمَا يُعَلِّمُ الْمُعَلِّمُ الْغِلْمَانَ الْكِتَابَةَ وَيَقُولُ إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَتَعَوَّذُ مِنْهُنَّ دُبُرَ الصَّلَاةِ
"اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْجُبْنِ , وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أُرَدَّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ , وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتـْنَةِ الدُّنـْيَا , وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ القبـر " { رواه البخاري وغيره }



عَنْ أَبِي بَكْرَةَ قَالَ كَانَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ فِي دُبُرِ الصَّلاةِ :
" اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ الْكُفـْرِ وَالْفَقـْرِ وَعَذَابِ الْقـَبْرِ" { رواه ن , حم }

عَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَخَذَ بِيَدِهِ وَقَالَ يَا مُعَاذُ وَاللَّهِ إِنِّي لاحِبُّكَ وَاللَّهِ إِنِّي لاحِبُّكَ فَقَالَ أُوصِيكَ يَا مُعَاذُ لا تَدَعَنَّ فِي دُبُرِ كُلِّ صَلاةٍ تَقُولُ
" اللَّهُمَّ أَعِنِّي عَلَى ذِكْرِكَ وَشُكْرِكَ وَحُسْنِ عِبَادَتِكَ " { رواه د, ن , حم }

عَنْ صُهَيْب أَنَّ مُحَمَّدًا صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ عِنْدَ انْصِرَافِهِ مِنْ صَلاتِهِ
" اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لِي دِينِي الَّذِي جَعَلْتَهُ لِي عِصْمَةً , وَأَصْلِحْ لِي دُنْيَايَ الَّتِي جَعَلْتَ فِيهَا مَعَاشِي , اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ , وَأَعُوذُ بِعَفْوِكَ مِنْ نِقْمَتِكَ , وَأَعُوذُ بِكَ مِنْكَ , لا مَانِعَ لِمَا أَعْطَيْتَ , وَلا مُعْطِيَ لِمَا مَنَعْتَ , وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ " { رواه ن ورجاله ثـقات}
وَلا يَنْفَعُ ذَا الْجَدِّ مِنْكَ الْجَدُّ : يعني لا ينفع الغني غناه عند الله إنما ينفعه العمل الصالح

عَنْ مُوسَى بْنِ أَبِي عَائِشَةَ قَالَ سَمِعْتُ مَوْلًى لِأَبِي سَلَمَةَ {هو عبد الله بن شداد} يُحَدِّثُ أَنَّهُ سَمِعَ أُمَّ سَلَمَةَ تَقُولُ إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ إِذَا صَلَّى الصُّبْحَ حِينَ سَلَّمَ
" اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ عِلْمًا نَافِعًا وَرِزْقًا وَاسِعًا وَعَمَلا مُتَقـَبَّلا " { رواه جه , حم }

عَنْ أُمِّ سَلَمَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ إِذَا صَلَّى الصُّبْحَ حِينَ يُسَلِّمُ
" اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ عِلْمًا نَافِعًا وَرِزْقًا طَيِّبًا وَعَمَلا مُتَقـَبَّلا " { رواه جه , حم }

قرآن بعد الصلاة
عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ قَالَ أَمَرَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
" أَنْ أَقْرَأَ الْمُعَوِّذَاتِ دُبُرَ كُلِّ صَلاةٍ " {رواه ن , ت, د}
الْمُعَوِّذَاتِ هي: " قل هو الله أحد , ... " , " قل أعوذ برب الفلق , ......" , " قل أعوذ برب الناس , ...."

عن أبي أمامة الباهلي قال قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " من قرأ آية الكرسي دبر كل صلاة لم يمنعه من دخول الجنة إلا الموت " {الترغيب لابن عبد الواحد المقدسي وقال سنده حسن}

الصلاة بعد الصلاة
عَنْ تَمِيمٍ الدَّارِيِّ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " إِنَّ أَوَّلَ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ الصَّلاةُ فَإِنْ وَجَدَ صَلاتَهُ كَامِلَةً كُتِبَتْ لَهُ كَامِلَةً وَإِنْ كَانَ فِيهَا نُقْصَانٌ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى لِمَلائِكَتِهِ انْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِي مِنْ تَطَوُّعٍ فَأَكْمِلُوا لَهُ مَا نَقَصَ مِنْ فَرِيضَتِهِ ثُمَّ الزَّكَاةُ ثُمَّ الْأَعْمَالُ عَلَى حَسَبِ ذَلِكَ " { رواه جه , د , حم , مي }


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ازكار الصباح والمساء وايات للعلاج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى هبه الاخضر دبلوم مهنى وخاص -تكنولوجيا تعليم :: اخباركم ايه ؟؟-
انتقل الى: